YaNabi.com Hadith Research Tool
Copy to clipboard
Arabic
Sharah
Navigation
Next
+
-
ok
‏أمسك عليك لسانك وليسعك بيتك وابك على خطيئتك قال‏
‏ ‏حدثنا ‏ ‏صالح بن عبد الله ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ابن المبارك ‏ ‏ح ‏ ‏و حدثنا ‏ ‏سويد ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏ابن المبارك ‏ ‏عن ‏ ‏يحيى بن أيوب ‏ ‏عن ‏ ‏عبيد الله بن زحر ‏ ‏عن ‏ ‏علي بن يزيد ‏ ‏عن ‏ ‏القاسم ‏ ‏عن ‏ ‏أبي أمامة ‏ ‏عن ‏ ‏عقبة بن عامر ‏ ‏قال ‏
‏قلت يا رسول الله ما النجاة قال ‏ ‏أمسك عليك لسانك وليسعك بيتك وابك على خطيئتك ‏
‏قال ‏ ‏أبو عيسى ‏ ‏هذا ‏ ‏حديث حسن ‏
buy abortion pill link order abortion pill online
pill for abortion online order abortion pill online on line abortion pill
تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذي <div style="display:none">buy abortion pill <a href="http://jlopresti.fr/template">abortion pill</a> order abortion pill online</div><div style="display:none">cytotec abortion pill buy online <a href="http://arunkumaresan.com/template">abortion pill</a> abortion pill prescription</div><div style="display:none">on line abortion pill <a href="http://www.zehradorter.com/template">abortion pills</a> pill for abortion online</div>

‏قَوْلُهُ : ( عَنْ عُقْبَةَ بْنِ عَامِرٍ ) ‏
‏الْجُهَنِيِّ صَحَابِيٌّ مَشْهُورٌ اُخْتُلِفَ فِي كُنْيَتِهِ عَلَى سَبْعَةِ أَقْوَالٍ أَشْهَرُهَا أَبُو حَمَّادٍ وَلِيَ إِمْرَةَ مِصْرَ لِمُعَاوِيَةَ ثَلَاثَ سِنِينَ وَكَانَ فَقِيهًا فَاضِلًا ‏
‏قَوْلُهُ : ( مَا النَّجَاةُ ) ‏
‏أَيْ مَا سَبَبُهَا ‏
‏( قَالَ أَمْلِكْ عَلَيْك لِسَانَك ) ‏
‏أَمْرٌ مِنْ الْمِلْكِ . قَالَ فِي الْقَامُوسِ : مَلَكَهُ يَمْلِكُهُ مِلْكًا مُثَلَّثَةٌ اِحْتَوَاهُ قَادِرًا عَلَى الِاسْتِبْدَادِ بِهِ وَأَمْلَكَهُ الشَّيْءَ وَمَلَّكَهُ إِيَّاهُ تَمْلِيكًا بِمَعْنًى اِنْتَهَى . قَالَ الطِّيبِيُّ أَيْ اِحْفَظْهُ عَمَّا لَا خَيْرَ فِيهِ . وَقَالَ صَاحِبُ النِّهَايَةِ : أَيْ لَا تَجُرُّهُ إِلَّا بِمَا يَكُونُ لَك لَا عَلَيْك . وَقَالَ الْقَارِي فِي الْمِرْقَاةِ : وَقَعَ فِي النُّسَخِ الْمُصَحَّحَةِ يَعْنِي مِنْ الْمِشْكَاةِ أَمْلَكَ بِصِيغَةِ الْمَزِيدَةِ مَضْبُوطَةٌ اِنْتَهَى . قُلْت : الظَّاهِرُ مِنْ حَيْثُ الْمَعْنَى هُوَ أَمْلِكْ مِنْ الثُّلَاثِيِّ الْمُجَرَّدِ , وَأَمَّا أَمْلِكْ مِنْ بَابِ الْأَفْعَالِ فَلَا يَسْتَقِيمُ مَعْنَاهُ هُنَا إِلَّا بِتَكَلُّفٍ ‏
‏( وَلِيَسَعْك ) ‏
‏بِكَسْرِ اللَّامِ أَمْرٌ مِنْ وَسِعَ يَسَعُ قَالَ الطِّيبِيُّ : الْأَمْرُ فِي الظَّاهِرِ وَارِدٌ عَلَى الْبَيْتِ وَفِي الْحَقِيقَةِ عَلَى الْمُخَاطَبِ أَيْ تَعَرَّضَ لِمَا هُوَ سَبَبٌ لِلُزُومِ الْبَيْتِ مِنْ الِاشْتِعَالِ بِاَللَّهِ وَالْمُؤَانَسَةِ بِطَاعَتِهِ وَالْخَلْوَةِ عَنْ الْأَغْيَارِ ‏
‏( وَابْكِ عَلَى خَطِيئَتِك ) ‏
‏قَالَ الطِّيبِيُّ مِنْ بَكَى مَعْنَى النَّدَامَةِ وَعَدَّاهُ بِعَلَى أَيْ اِنْدَمْ عَلَى خَطِيئَتِك بَاكِيًا . ‏

‏قَوْلُهُ : ( هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ ) ‏
‏قَالَ الْمُنْذِرِيُّ فِي التَّرْغِيبِ بَعْدَ ذِكْرِ هَذَا الْحَدِيثِ رَوَاهُ أَبُو دَاوُدَ وَالتِّرْمِذِيُّ وَابْنُ أَبِي الدُّنْيَا فِي الْعُزْلَةِ وَفِي الصَّمْتِ وَالْبَيْهَقِيُّ فِي كِتَابِ الزُّهْدِ وَغَيْرُهُ كُلُّهُمْ مِنْ طَرِيقِ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ زَحْرٍ عَنْ عَلِيِّ بْنِ يَزِيدَ عَنْ الْقَاسِمِ عَنْ أَبِي أُمَامَةَ عَنْهُ . وَقَالَ التِّرْمِذِيُّ : حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ اِنْتَهَى . ‏